البراءة للأمينة العامة لبلدية الدواودة بعد تجربة قاسية وصعبة

0

فقد سلك الإدارة المحلية بتيبازة الأمينة العامة لبلدية الدواودة، التي فضلت بعد حصولها على البراءة من محكمة تيبازة في قضية لا ناقة ولا جمل لها فيها، الإبتعاد نهائيا عن سلك الجماعات المحلية، وقال مصدر مقرب من السيدة “ميراوي : ” الأمينة العامة السابقة لبلدية الدواودة أنها فضلت العودة إلى مديرية البرمجة والميزانية ومواصلة مسارها المهني هناك.

وكانت الأمينة العامة لبلدية الدواودة من بين الإطارات الشابة لولاية تيبازة التي كان يعول عليها لحمل المشعل ومواصلة تطوير وعصرنة البلديات، وإكتشفت كفاءتها في عهد الوالي غلاي، غير أن الأجواء التي كانت تعيشها بلدية الدواودة في عهد حكيم شارف لم تمكن السيدة ميراوي من أداء مهامها على أكمل وجه.

وكانت محكمة تيبازة قد برأت في الأيام القليلة الماضية الأمينة العامة لبلدية الدواودة في القضية التي إتهم فيها رئيس البلدية الموقوف عن مهامه حكيم شارف.

فهل ستعيد السلطات الإدارية التفكير في مثل هاته الكفاءات وعدم تركها تضيع خلف المكاتب…؟

حمزة.ب

أترك تعليق

لن يتم نشر إيميلك