تيبازة الأن

سيد أحمد عاقل…وكاين ربي يا حقار ليتيم

 ثلاثيني يحاول قتل مراهق بسبب مناوشات مع شقيقه في الناظور بتيبازة

كاد شاب يتيم أن يلقى حتفه ببلدية الناظور بعد إعتداء سافر وغادر تعرض له من قبل شاب يبلغ من العمر 35 سنة إنهال عليه ضربا داخل القاعة المتعددة الرياضات بالناظور الأمر الذي أفقده الوعي وتسبب له في عدة كسور على مستوى الفك السفلي وجروح في الرأس والرقبة والفم والظهر.

مناوشات بين مراهقين كادت أن تنتهي بجريمة قتل

      حيثيات القضية مثلما يرويه شهود عيان لكل شيئ عن تيبازة تعود إلى مناوشات كلامية وقعت بين الضحية وشقيق الجاني داخل القاعة المتعددة الرياضات، ورغم أن المناوشات كانت كلامية وفقط والمتسبب فيها شقيق الجاني المعروف حسب مصادرنا أنه سيئ الأخلاق ” قبيح” الأمر الذي جعله يستعين بشقيقه البالغ من العمر 35 سنة  والذي جاء مسرعا ودون أن يعرف حيثيات المناوشات إعتدى على الضحية من الخلف الأمر الذي جعله يسقط على وجهه.

الضحية ساقط والجاني يركل فيه في وجهه

يفيد شهود عيان لكل شيئ عن تيبازة وهم رفاق الضحية قالوا أنهم مستعدين للإدلاء بشهادتهم أمام الضبطية القضائية وأمام السيد وكيل الجمهورية في القضية أن الضحية وبعد أن سقط على وجهه في الأرض قام الجاني بركله في أنحاء متفرقة من جسمه حتى فقد الوعي.

الجاني ترك الضحية يسبح في دمائه وأصدقاؤه اعتقدوا أنه مات

الجاني وبعد أن نفذ جرمه المشهود ترك الضحية يغرق في دمائه وبكل برودة غادر وهو يطلق شتائم سافرة في الوقت الذي دخل فيه الضحية في غيبوبة جعلت أصدقاءه يعتقدون أنه توفي.

3 كسور في الفك السفلي وشهادة عجز بـ 90 يوم على الأقل

من المنتظر أن تحصل عائلة الضحية على شهادة طبية بـ 90 يوم عجز على الأقل  وهذا بسب خطورة الإصابات التي تعرض لها الضحية منها 3 كسور في الفك السفلي، إلى جانب إجرائه لعمليات جراحية منذ الحادثة.

الضحية يتيم ولا يوجد من يدافع عنه …ويا الحقار رايح تموت ذليل

ما يندى له الجبين في هذا القضية إلى جانب فارق السن هو أن الضحية يتيم ولا يملك سوى أم أرملة وشقيقة، فلا أشقاء ولا والد يدافع عن ابنه الذي وجده الجاني فريسة سهلة مستغلا ظروفه الإجتماعية ويتمنى كل من سمع بحادثة سيد أحمد الطفل اليتيم وما تعرض له من ضرب مبرح أن ينال الجاني العقاب الذي يستحقه وأن تنصف العدالة سيد أحمد وتحميه مستقبلا من مثل هذه الممارسات البلطجية من قبل هذا الظالم.

الناظور : امين تيفور 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

رأيان على “سيد أحمد عاقل…وكاين ربي يا حقار ليتيم”

  1. ربي يشفيه و يرجعو لعيلتو سالم معافى.و ربي يحاسب اللي كان السبب فالحالة اللي وصل ليها المسكين.لازم تطبق العدالة على الجاني و تطبق عليه اقصى العقوبات باش ياخد حسابو فالدنيا قبل اللآخرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: